على بعد 65 كلم من العاصمة، و12 كلم عن النبطية، مركز القضاء يقع مشروع سما الراقي، رابطاً بمميزاته الريف بالمدينة، إذ انّه يرتفع 400 متر فقط عن سطح البحر ويطلّ على الساحل الجنوبي ويقع على تخوم اثنين من محميات الجنوب الأخضر على مساحة 30 و 90 ألف متر، فتشكلان له رئتين تمدّانه بهواء الصّنوبر العليل والمناخ المعتدل على مدار فصول السّنة الأربعة

على رقعة بمساحة 175000 م2 يقع مشروع النّموذجي الذي يطلّ على البحر من الجهة الغربيّة، وعلى إقليم التّفاح وجبل الشّيخ من جهاته الأخرى. إضافة إلى المنظر الخلاّب الذي يتمتّع به سكّان مشروع سما، فإنّ موقعه الاستراتيجي يواجه أشعّة الشّمس طيلة ساعات النهار

يتألف مشروع النموذجي بالدرجة الأولى من عقارات للبيع بحيث يتمكّن المستثمرون من بناء الفلّة الخاصة بهم أو البناء السكني بما يتناسب مع أذواقهم ضمن الشروط التي تفرضها عليهم معايير المشروع الحديثة والمتطوّرة

أمّا على المستوى التقنيّ فتأثر الشركة المنفّذة للمشروع على مراعاة معايير الجودة العالمية في امدادات شبكات الصّرف الصحيّ والكهرباء وشبكات ريّ الحدائق وفي تنفيذ الأرصفة والانارة الخارجيّة والشّوارع

يشكّل هذا المشروع نموذجًا لنمط حياة مفعم بالرفاهية من خلال التكنولوجيا الذكيّة وأساليب الهندسة المتطوّرة التي اعتمد عليها منفّذوه يُقسم المشروع إلى ثلاث مناطق ليتناسب مع أذواق القاطنين وقدراتهم المادية

على رقعة بمساحة 175000 م2 يقع مشروع النّموذجي الذي يطلّ على البحر من الجهة الغربيّة، وعلى إقليم التّفاح وجبل الشّيخ من جهاته الأخرى. إضافة إلى المنظر الخلاّب الذي يتمتّع به سكّان مشروع سما، فإنّ موقعه الاستراتيجي يواجه أشعّة الشّمس طيلة ساعات النهار

يتألف مشروع النموذجي بالدرجة الأولى من عقارات للبيع بحيث يتمكّن المستثمرون من بناء الفلّة الخاصة بهم أو البناء السكني بما يتناسب مع أذواقهم ضمن الشروط التي تفرضها عليهم معايير المشروع الحديثة والمتطوّرة

أمّا على المستوى التقنيّ فتأثر الشركة المنفّذة للمشروع على مراعاة معايير الجودة العالمية في امدادات شبكات الصّرف الصحيّ والكهرباء وشبكات ريّ الحدائق وفي تنفيذ الأرصفة والانارة الخارجيّة والشّوارع

يشكّل هذا المشروع نموذجًا لنمط حياة مفعم بالرفاهية من خلال التكنولوجيا الذكيّة وأساليب الهندسة المتطوّرة التي اعتمد عليها منفّذوه يُقسم المشروع إلى ثلاث مناطق ليتناسب مع أذواق القاطنين وقدراتهم المادية

أوّل مشـــروع نموذجــيّ راقٍ

يشيّــد في محافظــة الجنـــوب